أخبار جهويةأخبار إقليمية

العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان فرع تاونات تندد بتدمير البيئة التي تخلفه مادة المرجان

يونس غنمات

    نشرت صفحة العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بتاونات بلاغا موجها لمتابعيها المحليين إلى ضرورة أخد الأمور اللازمة قصد إيقاف تدهور البيئة التي تعرفه المنطقة بسبب العديد من معاصر الزيتون التي تعرف نشاطها طيلة فترة الشهرين من كل سنة .

    وأرفقت الصفحة نشر عدد من الصور التي تبين بجلاء الحدة والخطورة التي تؤديها مخلفات المعاصر في البيئة وذلك بتلوث المياة والقضاء على الثروة الحيوانية والغطاء النباتي .

    وقام أعضاء المكتب المحلي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بزيارة ميدانية إلى عين المكان تحديدا يوم 28 دجنبر الجاري بواد أسرى ، وعاينوا تداعيات مادة المرجان على الغطاء النباتي والحيواني ، خاصة موت كمية كبيرة من السمك على ضفاف النهر .

     وتناقلت عدد من صفحات الفيسبوك المحلية هذه الصور مما أثار إستنكار الرأي العام المحلي ، كما تم نشر هذا الموضوع من قبل فاعلون حقوقيون أبناء المنطقة لهم وزنهم بالوطن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock