مجتمع مدنيأخبار إقليمية

شباب جماعة خلالفة تاونات يختارون الإلتئام داخل جمعية للترافع على المنطقة .

كريم باجو

   إجتمع البارحة عدد من الشباب اليافعين والطلبة بدار الشباب خلالفة بغية تأسيس جمعية تهتم بالثقافة والترافع التنموي بالمنطقة .


    حيث صرح كمال الشنيول بإعتباره خريج كلية القانون ومحامي متدرب بهيئة فاس، أن الجمعية هدفها هو تنمية المبادرات الشبابية بالمنطقة ، وذلك في إطار الديموقراطية التشاركية التي جاء بها دستور 2011 و التي إعتبرها أيضا ركن أساسي في الديموقراطية المحلية التي تتمظهر أساسا في  إشراك الشباب  ودمجه في السياسات العمومية بصفة عامة ومحليا على وجه الخصوص .


    هذا وقد تم إتفاق اللجنة التحضيرية كما يقول المتحدث نفسه على تشكيلة المكتب وأعضائه  المسير الذي يتنوع بين شابات وشباب المنطقة الذين يراهنون جميعهم على العمل بجد بروح العمل الجمعوي المنشود .


    هذا وتشهد المنطقة يقول المتحدث كمال الشنيول أنها تزخر بطاقات شابة تتألق كلما أتيحت لها الفرص  .داعيا المسؤولين على المزيد من  العناية أكثر بهذه الفئة التي  دائما تحضى بعناية جلالة الملك في خطبه السامية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock